مرجع إيراني كبير: “خامنئي ديكتاتور” .. قاطعوا الانتخابات الرئاسية 

0
كُتب بواسطة: متابعات- الوئام

زادت وتيرة الدعوات التي تطالب بمقاطعة الانتخابات الرئاسية في إيران، المزمع إجراؤها في 18 من الشهر الجاري.

وبعد أن أعلن عدد كبير من النشطاء والحقوقيين والمعارضين والفنانين، المقاطعة ندد رجال الدين، في خطوة جاءت بمنزلة رد على ما أعلنه مراجع محسوبين على النظام الإيراني من أن مقاطعة الانتخابات خروج على الإسلام.

المرجع الإيراني محمود أمجد، المقرّب من معسكر الإصلاحيين، حرم المشاركة في الانتخابات المقررة 18 الجاري.

وأكد في رسالة وجهها إلى المرشد الأعلى علي خامنئي، وصف عضو الحوزة العلمية في قم الانتخابات بأنها «وصمة عار».

ودعا أمجد رجال الدين إلى نزع العمامة أو الوقوف في وجه هذه البدع وظلم الشعب الإيراني.

كما انتقد رجل الدين الإيراني بشدة سياسات خامنئي التي وصفها بالدكتاتورية، ودعا عموم الشعب الإيراني إلى مقاطعة الانتخابات.

وأكد عدم رضاه عن الوضع الراهن في البلاد، متهماً المرشد بما أسماه “إهانة الشعب وانتهاك حقوقه”.

وفي سلسلة الدعوات للمقاطعة أعلنت فائزة، ابنة الرئيس السابق علي أكبر هاشمي رفسنجاني مقاطعتها للانتخابات.

وأضافت أن المشاركة في الانتخابات الرئاسية تعني أنك تضفي الشرعية من خلال التصويت على السياسات الخاطئة التي تجري في إيران.