الإفراج عن أمريكية سربت تقريراً سرياً عن تدخل روسيا في الانتخابات

0
متابعات- الوئام:

أطلقت السلطات الأمريكية أمس الإثنين، سراح متعاقدة سابقة مع وكالة الأمن القومي الأمريكي، كشفت تقريراً “سرياً للغاية” عن القرصنة الروسية المفترضة أثناء الانتخابات الرئاسية الأمريكية غب 2016، قبل نهاية مدة عقوبتها، حسب ما كشفت صحيفة “ذي غارديان” البريطانية.

ونقل موقع قناة “الحرة”، أن رياليتي وينر الموظفة السابقة في شركة متعاقدة مع وكالة الأمن القومي، عوقبت في 2018 بالسجن 5 أعوام و3أشهر، ولكنها غادرت السجن لـ “حسن السلوك”، حسب محاميتها، أليسون غرينتر ألين.

وأضافت آلن، أن وينر لا تزال ممنوعة من الإدلاء بتصريحات علنية وطلبت هي وعائلتها الخصوصية “أثناء التعافي من صدمة السجن.

وأدينت وينر بتهمة تسريب تقرير سري، وكانت أول شخص اتهمته إدارة ترامب بموجب قانون التجسس بتسريب وثيقة.

وطبعت وينر في مقر عملها وثيقة سرية، أرسلتها إلى موقع “ذي انترسبت” الإخباري، متضمنةً كيفية محاولة قراصنة معلومات من الاستخبارات العسكرية الروسية مراراً اختراق الأنظمة الانتخابية الأمريكية.

ونشر الموقع الإلكتروني القصة قبل حوالي ساعة من إعلان وزارة العدل اعتقال وينر في يونيو 2017.