كيف أبدأ الاستثمار في العملات الرقمية؟

في العقد الماضي, شكلت العملات الرقمية ثورة مالية كبرى في عالم الاستثمار, حيث بلغ إجمالي القيمة السوقية لها في عام 2015 حوالي 7 مليار دولار, وفي غضون عامين فقط وصل إلى 566 مليار دولار. أما في عام 2020 ازدادت القيمة السوقية للعملات الرقمية لأكثر من 300٪! مما شجع الكثيرين على خوض المغامرة في الاستثمار بالعملات الرقمية وخاصة فئة الشباب والبحث عن أفضل شركات التداول. في نفس الوقت, ظهرت بعض التساؤلات من قبل المشككين مثل هل العملات الرقمية موضة مؤقتة وستنتهي قريباً؟ أم هي في الحقيقة عملات المستقبل وأمواله؟ وقبل أن تخوض تجربة الاستثمار فيها, ينبغي عليك أولاً فهم أساسيات العملة الرقمية وأفضل شركات التداول في المجال حتى تتجنب أي خسائر فادحة.

ما هي العملة الرقمية؟

تعد العملة الرقمية شكل من أشكال العملات الافتراضية حيث تتميز أنظمتها باللامركزية, كما تمكن المستخدمين من التحكم الكامل في الأموال عند التبادل أو إجراء الصفقات. وبالتالي, فإن هذا هو السبب وراء التضخم وتفضيل أغلب الناس لاستخدام العملات الرقمية والاستثمار فيها والبحث عن أفضل شركات التداول للعملات الرقمية.

ما هي فائدة العملات الرقمية؟

في البداية, ظهرت فكرة العملات الرقمية كبديل للنقود التقليدية التي نستخدمها في حياتنا اليومية, حيث كان الغرض من إنشاء العملات الرقمية كالبيتكوين مثلاً, لاستخدامها كوسيلة للتبادل والشراء والبيع. حيث يمكن للأشخاص شراء وبيع أي شيء بسهولة باستخدام هذه العملة الرقمية من خلال المنصات وشركات التداول. كما تمكنهم من  نقل عملاتهم المشفرة من محفظة إلى أخرى في أي مكان في العالم في غضون دقائق بكل سهولة عن طريق الموبايل أو أجهزة الكمبيوتر مع الإنترنت.

مميزات العملات الرقمية

تعتمد العملات الرقمية في إنشائها ومبدأ عملها على تقنية البلوكجين (Blockchain) التي تعتبر اللبنة الأساسية لبناء العملات الرقمية. ومن أهم المميزات التي تتسم بها العملات الرقمية هي:

  • اللامركزية.

تستخدم العملات الرقمية كالبيتكوين نظام تقنية بلوكجين اللامركزي, أي أن شبكة البيتكوين ليست لديها ملاك وأي سلطة مركزية عليا لمراقبة والتحكم في المعاملات. وفي المقابل، فإن تقنية البلوكجين مدعومة بشبكة عالمية من (الماينرز) الذين يتحققون من صحة المعاملات ويوفرون عملات بيتكوين حقيقية ويتأكدون من إصلاح وصيانة الشبكة. حيث تعتمد أفضل شركات التداول هذه الخاصية في تعاملاتها.

  • غير ممكن تغيير أي شيء فيها

ببساطة، تبقى البيانات محفوظة فيها إلى الأبد. على سبيل المثال: عند إرسالك عملة بيتكوين مثلاً إلى شخص ما، فإن تقنية البلوكجين تقوم بتسجيل هذه الصفقة على جميع نسخ البلوكجين الموجودة حول العالم، ومن المستحيل مسحها أو تغييرها فيما بعد. وبالتالي, تضمن ألا يقوم أي شخص بالوصول أو التلاعب في عملاتك وأموالك. كما أنك تملك مفتاحًا خاصًا للوصول إلى عملتك الرقمية, وفي حال فقدته لن تتمكن من الوصول إلى أموالك أو سحبها.

  • عدم الثقة

لا تثق بأحد إلا بنفسك, وغالبًا ما تكون العملات الرقمية موثوقة. على سبيل المثال: ستتلقى جميع المعاملات في الشبكة التابعة للبيتكوين كل معاملة واردة وتتحقق منها تلقائيا. وكل شخص على الشبكة لديه نسخة من سجل المعاملات يتضمن جميع بيانات المعاملات والصفقات. ولكن ما الذي يعطي العملات الرقمية القيمة الحقيقية؟

ما الذي يحدد قيمة أي عملة رقمية؟

كما ذكرنا سابقاً فإن العملات الرقمية هي عملات افتراضية غير ملموسة, إذن ما الذي يمنحها هذه القيمة الكبيرة؟ وصلت قيمة العملة الواحدة من عملات البيتكوين ذات يوم إلى 40000 $ وفي الحقيقة تعتمد القيمة على عدة عوامل هامة:

  • فهم احتياج السوق: ما يحدد قيمة العملة هو ما إذا كان الناس يعتقدون أنها مفيدة في الحياة الواقعية.
  • الندرة: على سبيل المثال البيتكوين محدد بقيمة عرض مسبقة تصل إلى 21 مليون بيتكوين, ولا يمكن تعدين أكبر من هذا العدد بأي شكل.
  • المضاربة: خسر الكثير من المستثمرين أموالهم بسبب قرارات تعتمد على المشاعر والتخوفات والربح قصير الأمد, لذا ابحث جيدا عن أفضل شركات التداول قبل أن تقدم على أي خطوة.
  • تدفق رأس المال

إذا تأملنا اتجاه الاقتصاد العالمي وبالأخص مجال الاستثمارات الآن سنجد أن هناك إقبال غير مألوف على شراء واستثمار العملات الرقمية. ومع أنه لا يزال الكريبتو من الأشياء المستحدثة والجديدة إلا أنه يستمر في النجاح ليصبح عملة المستقبل. ولا يزال هناك الكثير مما يجب ان تأخذه في الحسبان قبل خوض غمار الاستثمار في أي عملة رقمية. لذا، تأكد وابحث دائمًا عن مدى قدرة عملة ما على أن تكون وسيلة للتبادل يوماً ما وعن إمكانية الحفاظ على قيمتها في المستقبل وعن أفضل شركات التداول لعقد الصفقات الرقمية.