وزير الإعلام اليمني يحمل ميليشيا الحوثي مسؤولية التلاعب بملف ‎صافر

0
متابعات_الوئام

حمل وزير الإعلام والثقافة والسياحة اليمني، معمر الإرياني، ميليشيا الحوثي الإرهابية، المسؤولية الكاملة عن التلاعب بملف ‎صافر، وتجاهل التحذيرات الدولية من كارثة بيئية واقتصادية وإنسانية وشيكة جراء تسرب أو غرق أو انفجار الناقلة.

وأضاف الإرياني، إن الإعلان الصادر عن ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران برفض تنفيذ الاتفاق مع الأمم المتحدة بشأن السماح لفريق أممي بالصعود لناقلة النفط ‎صافر وتقييم وضعها الفني وصيانتها، يؤكد استمرارها في المراوغة واختلاق الأكاذيب.

وأشار وزير الإعلام اليمني في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية “سبأ” ، أن هذا الرفض من قبل الميليشيا يؤكد مساعيها لإفشال الجهود الدولية لاحتواء كارثة خزان النفط صافر، واستمرارها في اتخاذ الملف مادة للمساومة وابتزاز‏ المجتمع الدولي.

وطالب المجتمع الدولي والأمم المتحدة والدول دائمة العضوية في مجلس الأمن بممارسة ضغوط حقيقية وفرض عقوبات على قيادات ميليشيا الحوثي الإرهابية لإجبارها على تنفيذ تعهداتها بشأن ‎ملف صافر، وإنقاذ اليمن والدول المطلة والعالم من أكبر كارثة بيئية وشيكة في أحد اهم الممرات الدولية.