النهضة تناور من جديد: يمكن الاتفاق مع قيس سعيد والغنوشي لا يتمسك برئاسة البرلمان

0
كُتب بواسطة: متابعات- الوئام:

قال القيادي في حركة النهضة الإخوانية ووزير الصحة التونسي الأسبق عبد اللطيف المكي، المحسوب على جناح الحمائم، داخل الحركة، في تصريح إذاعي، الإثنين، إن الحركة تبحث عن التوافق مع الرئيس قيس سعيّد.

وأضاف المكي، في حوار مع إذاعة إكسبريس إف إم التونسية، أنه يدعو إلى “عودة عمل البرلمان مع تعديل كل الأخطاء” وذلك بعد أن قرر الرئيس قيس سعيّد تجميده، ورفع الحصانة عن النواب، ما جعل النهضة تتهمه بالانقلاب وتنطلق في حملة للتعئبة والتجييش داخلياً وخارجياً، تبين فشلها في ضوء هبّة التونسيين للاصطفاف خلف رئيسهم، ورفض كل الدول لتهمة الانقلاب.

وأضاف المكي “نتفق مع رئيس الجمهورية قيس سعيّد في مبادئ الحكم ،ونزاهته، ونظافته وبالإمكان إيجاد حل مشترك بعد أن طالبت الحركة بالتراجع عن قراراته “فوراً”، مُضيفاً أن الغنوشي لا يتمسك بمنصبه رئيساً للبرلمان، وأنه لا بد من الاتفاق على صيغة مقبولة لعودة عمل البرلمان”.