عمل لخمس جامعات.. «المالكي» وكيلًا لجامعة شقراء للتطوير والجودة

0
شقراء- الوئام:

صدر قرار معالي وزير التعليم، رئيس مجلس شؤون الجامعات الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ، بناءً على ترشيح رئيس جامعة شقراء الأستاذ الدكتور علي بن محمد السيف، بتعيين الدكتور منصور بن سعيد المالكي وكيلًا للجامعة للتطوير والجودة، وذلك ضمن سعي الجامعة للاستعانة بالكفاءات الوطنية المؤهلة من أجل الارتقاء بالعملية التعليمية بالجامعة ورفع مستوى كوادرها الإدارية والأكاديمية.

ويحمل الدكتور المالكي، أستاذ اللغويات التطبيقية المشارك، خبرات أكاديمية في عدد من الجامعات السعودية، حيث عمل وكيلًا لعمادة السنة التحضيرية، ثم مشرفًا على وحدة الاختبارات والمقاييس وعضوًا في اللجنة الأكاديمية العليا، ثم رئيسًا لمركز اللغة الإنجليزية وعميدًا للدراسات المساندة بجامعة الطائف، وعمل خلال ذلك مستشارًا تعليميًا غير متفرغ بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، وعضوًا مؤسسًا للجمعية العلمية السعودية لتعليم اللغة الإنجليزية بجامعة الملك عبدالعزيز، وعضوًا في اللجنة الاستشارية لبرنامج اللغة الإنجليزية بجامعة الجوف، ثم مستشارًا لرئيس جامعة شقراء.

وساهم الدكتور المالكي في عدة مشاريع تطويرية على المستوى الجامعي، منها مشروع “التحول البرامجي” في جامعة الطائف عام ٢٠١٧ م، وذلك من خلال تصميم مشروع سمات الخريجين، والمشاركة في إعداد دراسة مشروع إلغاء السنة التحضيرية وإعادة هيكلتها في عمادة الدراسات المساندة، والتي من خلالها تم إعادة تقديم المقررات الجامعية العامة بشكل مبتكر لتخدم عدة نطاقات معرفية تعتمد على التقييم المبني على الأداء والمشاريع وتساهم في تهيئة طلبة الجامعة لمتطلبات سوق العمل وتعزز قابليتهم للتوظيف عند تخرجهم.

كما ساهم المالكي أيضا في تقديم مشروع “التحول الرقمي للمقررات النظرية العامة” عام ٢٠١٨ م، والذي من خلاله تم تبني تقديم المقررات النظرية العامة بشكل افتراضي، هذا بالإضافة إلى قيادته لمشروع الاعتماد الأكاديمي الدولي لمركز اللغة الإنجليزية بجامعة الطائف عام ٢٠٢١ م. ويعمل كذلك مدربًا للتطوير المهني والقيادة الأكاديمية وتطبيقات الحوكمة المؤسسية وتصميم مشاريع مواصفات الخريجين في التعليم العالي، وهو أيضا مراجعًا مرخصًا للاعتماد الأكاديمي من قبل الهيئة الأمريكية لاعتماد مؤسسات وبرامج اللغة الإنجليزية CEA.

وحصل المالكي على درجة الدكتوراه في اللغويات التطبيقية، قياس واختبارات اللغة، من جامعة ملبورن بأستراليا عام ٢٠١٤ م، وله عدد من الأبحاث والمشاركات في مؤتمرات محلية ودولية والأعمال المترجمة، أبرزها كتاب “تدريس اللغة وتعزيز المواطنة” الصادر عن دار نشر جامعة إدنبرة بأسكتلندا.