إيطاليا : الجرعة الثالثة من لقاحات كورونا ترفع الفاعلية إلى 93%

أكد تقرير للمعهد العالي للصحة في إيطاليا أن فاعلية اللقاحات ضد فيروس كورونا ترتفع إلى 93% بعد الحصول على الجرعة الثالثة.

ورغم انخفاض فاعلية اللقاح المضاد لفيروس كورونا بعد 5 أشهر، فإنه بالجرعة الثالثة أو المعززة تعود إلى الارتفاع بنسبة تصل لـ93% ضد الإصابة بالمرض الشديد بالفيروس التاجي، وفقاً لموقع "فان بيدج" الإيطالي.

ويعتبر غير الملقحين معرضين للوفاة من كوفيد -19، 16 مرة أكثر من أولئك الذين تلقوا 3 جرعات من اللقاحات المضادة للفيروس التاجي، بحسب ما قاله التقرير الجديد للمعهد العالي للصحة في إيطاليا ونشر السبت، حول فاعلية اللقاحات ضد العدوى وضد الأمراض الخطيرة التي تؤدي إلى الاستشفاء والوفاة.

وقال التقرير إنه بعد 5 أشهر من انتهاء الدورة الكاملة للتطعيم بجرعتين من لقاح فايزر أو موديرنا أو أسترازينيكا، أو جونسون آند جونسون، يحدث انخفاض حاد في فاعلية اللقاح في الوقاية من المرض أو العدوى، سواء في شكل الأعراض أو بدون أعراض، من 74% إلى 39.6%، ولكن ترتفع الفاعلية في الوقاية من العدوى وحالات المرض الشديد إلى 93% في الأشخاص الحاصلين على الجرعة الثالثة.

كما أوضح التقرير أن الفاعلية الإجمالية للقاحات في تجنب العدوى تبلغ حالياً 65%، وفي تجنب دخول المستشفى تبلغ نسبة 88.7%، وفي تجنب الدخول إلى العناية المركزة تصل إلى 93.5%، أما في تجنب الوفيات فتكون 89.2%.

وتحدث التقرير عن أن معدل الوفيات يتزايد ببطء، ولكن البلدان الأكثر تضرراً هي تلك التي لديها أقل تغطية للتطعيم، وأكد أن تعزيز حملة التطعيم من خلال المضي بسرعة أكبر مع الجرعات الثالثة هو الطريقة الوحيدة لتجنب ذروة الإصابات والوفيات.

وأشار تقرير المعهد العالي للصحة في إيطاليا إلى أن خطر وفاة الشخص غير الملقح أعلى بنسبة 16.6 مرة من أولئك الذين تلقوا الجرعة الثالثة من اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد (كوفيد -19).