فلكية جدة: توقعات بسطوع مذنب في عام 2022

قال رئيس الجمعية الفلكية بجدة المهندس ماجد ابو زاهرة التوقعات تشير بأن المذنب المكتشف حديثا C / 2021 O3 (بان ستارز) الذي يقترب الآن من الجزء الداخلي لنظامنا الشمسي يحتمل أن يصبح مشرقاً بما يكفي لرؤيته بالعين المجردة بعد وقت قصير من غروب الشمس بالافق الشمالي الغربي بحلول ربيع 2022.

إن مدار المذنب المثير للاهتمام فهو يبدو بشكل قطع مكافئ، ما يشير إلى أن هذا المذنب لديه سرعة إفلات كافية للابتعاد عن جاذبية الشمس وإذا نجا بعد أقترابه من الشمس وما لم يؤثر عليه جسم أكبر (مثل كوكب المشتري) فإنه أمامه فرصة ليغير إتجاه نحو الفضاء الأوسع لمجرة درب التبانة ولن يعود أبدًا.

رصد المذنب C / 2021 O3 (بان ستارز) لأول مره في 26 يوليو 2021 بواسطة تلسكوب بان ستارز 1 مقاس (1.8 متر) في هاواي، وقد عثر عليه عندما كان على مسافة 4.3 وحدة فلكية من الشمس - 643,270,844 كيلومتر - (أكثر من أربعة أضعاف مسافة الأرض).

لا يزال المذنب خافتا للغاية كما يرصد من الأرض، وقد سمحت المراقبة بحساب مداره ، حيث سيكون في الحضيض (اقرب مسافة إلى الشمس) حوالي 20 - 21 أبريل 2022. وسيتبع ذلك أقرب مسافة للمذنب إلى الأرض في الفترة من 7 إلى 9 مايو 2022.

ستكون أفضل الفرص لمحاولة رصد المذنب C / 2021 O3 (بان ستارز) في أواخر أبريل 2022 وستتحسن بشكل طفيف بحلول أوائل مايو 2022.

يحتمل مبدئيا أن يكون المذنب مشاهدا بالعين المجردة على الرغم من هذا لزائر السماوي قد يكون رصده أفضل بواسطة المنظار، لكن من السابق معرفة ما يمكن توقعه من هذا المذنب الجديد، الا ان شيء واحد نعرفه وهو أن المذنب سيكون أكثر سطوعًا عندما سيكون قريبًا من الشمس.

تشير الحسابات إلى أنه قد يصل لمعانه إلى +7 أو 6+ ، وربما حتى 5.5+ ، وربما يصبح المذنب ساطعا فالمذنبات متقلبة للغاية ولا يمكن التنبؤ بها.