الشبابيون بصوات واحد : مللنا الإجحاف يا قناة الوطن !

 

 

الوئام – عماد الصائغ :

 

علت الأصوات الشبابية خلال الأيام الماضيه (معترضةً على سياسة القناة) في تعاملها مع الفريق المتصدر، فمنذ بداية الموسم الرياضي والقناة ترتكب الأخطاء المتكررة خطأً تلو الآخر مع كل لقاء شبابي، حتى تيقن المشجع الشبابي أن مباريات فريقه أصبحت حقل تجارب للقناة السعودية الرياضية !

ولم تأتي المطالبات الشبابية بالإنصاف من فراغ، ولم تشتكي من دون سبب فالقناة ومع كل جولة تقريباً تزيد من إحتقان المدرج الشبابي لم تراه من أخطأ وتجاهل ولم ينتهي الأمر عند هذا الحد فالشبابييون يرون أن القناة تتبنى حملة تقليل وإنتقاص من النادي عبر البرامج الرياضية وعلى رأسها برنامجي في الثمانيات ومساء الرياضية، واللذان شهدا إنتقاصاً كبيراً من قدر المرشح الأول للدوري، ووصل حال الجمهور الشبابي أن يقول : تعامل الرياضية معنا كأن نادينا غير سعودي!

وأحصت الوئام (بعض) الأخطاء التي وقعت فيها القناة السعودية الرياضية مع نادي الشباب تحديداً “حسب ماذكر مشجعي النادي”:

١/ في أول لقاء للشباب في الموسم الرياضي مع الفيصلي كانت المباراة بدون إعادة وحرم المتابع من مشاهدة لقطة الإعادة لجميع الأهداف

٢/ مباراة الشباب والقادسية وتحديداً في الهدف الشبابي كانت الكاميرا تتابع اللاعب مختار فلاته وهو يجري وسط الملعب وأهملت الهدف، وحرم الجمهور السعودي أكمل من متابعه واحد من أجمل أهداف الدوري حتى الان.

٣/ في مباراة نجران والشباب أقيم اللقاء بدون عرض للوقت أو النتيجة طوال اللقاء.

٤/ في مباراة الشباب والنصر حرم المتابع من متابعة هدف أحمد عطيف لإنشغال مخرج المباراة بعرض لقطة أخرى.

٥/ في مباراة الشباب والنصر حرم المشاهد من متابعة هدف أحمد عباس لإنشغال مخرج المباراة بعرض إعادة هدف آحمد عطيف في توقيت غير مناسب.

٦/ في مباراة الشباب ونجران القناة السعودية الرياضية (HD) تم نقل المباراة بدون تعليق صوتي .

٧/ في لقاء الشباب والإتفاق (لقاء الصدارة) تم تجاهل اللقاء بشكل تام وتسليط الضوء على ديربي جدة ولم تلبس القناة ثوب الحياد في إنصاف مباراة القمة،

٨/ التجاهل التام لمتابعة إدارة النادي أسوة بإداراة الأندية الأخرى، في ديربي جدة رصدت الكاميرا رئيسي الناديين في أكثر من ٣ لقطات لكل منهم ، وسبقهم ديربي الوسطى والتركيز على رئيسي الناديين ، حتى في لقاء التعاون تم رصد فرحة المهندس محمد السراح بهدف ميقين ميملي، وتم تهميش إدارة ناديي الشباب والإتفاق الا في لقطة واحدة سبقت المباراة.

 

هذه النقاط هي ملخص لما ذكره الشبابييون في حملة المطالبة بالإنصاف من القناة السعودية الرياضية، ويذكر أن القناة السعودية الرياضية قامت بالإعتذار عن الأخطاء المتكررة في مباريات الشباب أكثر من مره إبتدأً بإعتذار مدير عام القناة الاستاذ عادل عصام الدين في برنامج مساء الرياضية مروراً بإعتذار مساعد مدير القناة الرياضية الأستاذ غانم القحطاني إنتهاءاً بإعتذار مقدم الأستديو التحليلي لمباراة القادسية والهلال عن عدم وجود تعليق على قناة ال (HD) الناقلة للقاء نجران والشباب، ومع سلسلة الإعتذارات الإ أن الأخطاء متواصله مع كل جولة.

فأنتهى المطاف بالجمهور الشبابي بترديد عبارة “مللنا الإجحاف ياقناة الوطن”