اﻹطاحة بأكبر عصابة لسرقة المركبات في محافظة بيش

في إنجاز أمني جديد سطره رجال اﻷمن بشرطة منطقة جازان ممثلة بشرطة محافظة بيش، وذلك بتمكنهم من كشف غموض سرقة المركبات، حيث تم تشكيل فريق متخصص من شعبة التحريات بشرطة بيش لمتابعة الظاهرة وتمكن بفضل الله من كشف الموقع الذي أعده أفراد العصابة ﻹخفاء المركبات المسروقة وتشليحها بإحدى القرى التابعة للمحافظة.

وأوضح الناطق اﻹعلامي لشرطة منطقة جازان المقدم محمد الحربي، أن فريقًا متخصصًا من تحريات شرطة محافظة بيش تمكن من جمع معلومات دقيقة عن عصابة تمتهن سرقة المركبات وتشليحها.

مضيفًا أنه عند جمع المعلومات عن العصابة وتحديد أماكن إخفاء مسروقاتهم ومداهمتهم بأحد اﻷحواش بإحدى القرى التابعة لمحافظة بيش والقبض على شخصين من جنسية عربية بالموقع أثناء عملهم على تفكيك المركبات المسروقة لقطع.

وأشار الحربي إلى أن عدد المركبات المسروقة التي عثر عليها بالحوش بلغ 17 مركبة مشلحة بالكامل، كما تم العثور على عدد كبير من المحركات وقطع غيار متنوعة باﻹضافة لبدلة عسكرية بإحدى غرف الحوش.

مؤكدًا اعتراف الشخصين اللذين قبض عليهما بالموقع، وكذلك ضبط 5 أشخاص آخرين في وقت لاحق ينتمون للعصابة 4 منهم سعوديون.

من جهته، أشاد مدير شرطة منطقة جازان اللواء ناصر بن صالح الدويسي بجهود الفرقة القابضة مقدمًا شكره لهم ولمدير شرطة بيش وحاثًا على بذل المزيد من الجهد والضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه العبث بأمن وطننا الغالي واستقراره .