واشنطن تؤكد التزامها بتقديم الدعم للأكراد لمكافحة “داعش” في سوريا

 

أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية جون كيربي اليوم الاثنين، أن مبعوث الرئيس الأمريكي في التحالف الدولي ضد تنظيم داعش، بريت ماكجيرك، أكد خلال لقائه مسؤولين أكرادًا في سوريا التزام بلاده بتقديم الدعم لهم.

ونقلت قناة (الحرة) الأمريكية عن كيربي قوله “إن ماكجيرك التقى – الأسبوع الماضي – في سوريا قياديين في قوات سوريا الديمقراطية”، موضحًا أنه أشاد بتحرير منبج من تنظيم داعش.

وأضاف المتحدث الأمريكي أن “ماكجيرك حث على توحيد الجهود ووقف القتال بين الأطراف كافة، التي تقاتل تنظيم داعش في شمال سوريا”، مشيرًا إلى أن ماكجيرك عقد سلسلة لقاءات في تركيا أيضًا، والتقى مسؤولين أتراكًا رفيعي المستوى لبحث دعم الأمم المتحدة لجهود تطهير المنطقة الحدودية مع تركيا من تنظيم داعش الإرهابي.

كما بحث المسؤول الأمريكي في تركيا العملية العسكرية في الموصل – أبرز معاقل تنظيم داعش في العراق – فضلًا عن التعاون بين الولايات المتحدة وتركيا لتسريع هزيمة داعش.

وتأتي زيارة ماكجيرك إلى سوريا وسط حالة من التوتر مع إطلاق تركيا قبل 10 أيام عملية عسكرية في سوريا وصفتها بأنها “ضد تنظيم داعش والمقاتلين الأكراد”، ما وضع واشنطن في موقف صعب بين أنقرة حليفتها التقليدية والأكراد حلفائها في مكافحة المتشددين على الأرض.