ميركل وهولاند يدعمان الضربة الأمريكية على سوريا .. مافعله بشار لن يمر دون عقاب

أعرب الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند والمستشارة الألمانية انجيلا ميركل عن دعمهما اليوم للضربة الأمريكية في سوريا وحملا رئيس النظام السوري بشار الأسد “المسؤولية الكاملة” لأن استخدامه للأسلحة الكيميائية لا يمكن أن يمر دون عقاب.

وجاء في بيان مشترك لميركل وهولاند أن “الأسد يتحمل المسؤولية كاملة عن هذا التطور ، لجوؤه المتواصل إلى الأسلحة الكيميائية وإلى جرائم الإبادة لا يمكن أن يظل دون عقاب”.

وأضاف البيان :” أن ألمانيا وفرنسا ستواصلان جهودهما مع شركائهما في إطار الامم المتحدة من أجل معاقبة استخدام النظام السوري لأسلحة كيميائية”.

وأوضحت الرئاسة الفرنسية أن واشنطن أبلغت باريس وبرلين قبل ساعة أو ساعتين من تنفيذ الضربة.