أعلنت شركة كاسبرسكي الروسية (Kaspersky) المتخصصة في الحماية ضد قرصنة الحواسب أمس السبت أنه تمت السيطرة الهجوم الإلكتروني الذي وقع أمس الأول الجمعة في أكثر من 100 دولة، وفقاً لما أكده لوكالة (إفي) اليوم فيسينتي دياز، المحلل بالشركة الروسية.

وقال دياز إن الهجوم “تمت السيطرة عليه، وتم تحييد الرمز الخبيث الذي استخدم في الهجوم الإلكتروني. لقد فاجأ (الهجوم) الكثير من الناس يوم الجمعة، ولكن فيما يخص الشركات فقد أدركوا ما كان يحدث، وسعى الجميع لإيجاد حل”.

ويعتقد المحلل التقني أن تناول أخبار هذا الهجوم الإلكتروني الذي هدد العالم كله تقريبًا في كل وسائل الإعلام قاد المجتمع الدولي لاتخاذ اجراءات جادة للغاية لمواجهته ومتابعة نتائجه.

وتابع: “لقد كان (الهجوم) كاشفاً للكثير من الناس، فلم يكن له مثيلاً طوال سبع أو ثمان سنوات”.

ولكنه حذر أنه إذا لم تتفاد الشركات نقاط الضعف لديها وتؤمن ثغراتها فقد يعود الهجوم الإلكتروني في أي وقت.