صدر قرار بمنع التصوير داخل الحرمين الشريفين وفي ساحاتهما بجميع أنواعه وأشكاله وبأي وسيلة كانت، وذلك احتراماً لمشاعر مرتادي الحرمين الشريفين وعدم الإبتذال واللهو أثناء تأدية العبادة.

وألزمت السلطات السعودية، أصحاب حملات الحج والعمرة بتوعية الحجيج والمعتمرين بهذه التعليمات التي تأتي ضمن خطط الجهات الأمنية لتهيئة المناخ التعبدي لقاصدي المسجد الحرام والمسجد النبوي.

وأشار قرار رئيس شئون الحج والعمرة بوزارة العدل والشئون الإسلامية، خالد جاسم المالود، إلى أنه في حال مخالفة هذه التعليمات، فإن الجهات الأمنية لديها تعليمات بمصادرة المادة المصورة، وآلة التصوير إذا لزم الأمر.

وكانت وزارة الأوقاف في السعودية وزَّعت على حملات الحج والعمرة في البلاد، تعميمًا ينص على منع التصوير داخل الحرمين الشريفين.

وشدد التعميم على أنه حرصًا على تهيئة المناخ التعبدي لقاصدي المسجد الحرام والمسجد النبوي، ولما يسببه التصوير في الحرمين من تشويش وإثارة مشاعر كثير من مرتادي الحرمين الشريفين، تؤكد وزارة الحج السعودية على الحملات بضرورة توعية الحجاج والمعتمرين بالتجاوب منعًا لوقوعهم في مخالفات الأنظمة واللوائح.

وحظر التعميم التصوير بالكاميرات العادية أو التليفزيونية أو الفيديو أو غير ذلك لعدم الابتذال أو اللهو أثناء تأدية العبادة مع التنويه بأنه في حالة مخالفة القوانين سيصادر الفيلم أو آلة التصوير إن لزم الأمر.