امرأة تصيب ثلاثة في مقر «YouTube» وتنتحر

فتحت امرأة النار من مسدس في مقر شركة YouTube قرب سان فرانسيسكو بالولايات المتحدة الواقعة بوادي السيليكون مما أدى إلى إصابة ثلاثة أشخاص على الأقل ثم قتلت نفسها.

ولم تحدد الشرطة هوية المشتبه بها كما لم تشر إلى الدوافع المحتملة وراء إطلاق النار في مقر يوتيوب.

وقالت google على تويتر إنها تنسق مع السلطات المحلية. كما غرد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه تم إطلاعه على حادث إطلاق النار.