شهِد جمرك الحديثة إحباط خمسة محاولات لتهريب كمية من حبوب “الكبتاجون” بلغت (385,059) ثلاثمائة وخمسة وثمانون ألف وتسعة وخمسون حبة، حيث أحبط رجال الجمارك هذه المحاولات.

وفي التفاصيل قال الأستاذ عبدالرزاق الزهراني مدير عام جمرك الحديثة: أنه تم ضبط هذه الكمية من الحبوب من خلال خمسة محاولات لتهريبها.

حيث قدِمت أولاً للجمرك شاحنة نقل وعند خضوعها للإجراءات الجمركية المعتادة ولأجهزة الفحص بالأشعة اشتبة المراقب الجمركي بوجود أجسام داخل خزانات الهواء الخاصة بالشاحنة.

وبتفتيش المنطقة عُثر على كمية من حبوب الكبتاجون بلغ عددها (149,739) مائة وتسعة وأربعون ألف وسبعمائة وتسعة وثلاثون حبة كانت مُخبأة داخل أنابيب اسطوانية مثبّته داخل الخزانات.

وأضاف الزهراني بالمحاولة الثانية والثالثة وبنفس طريقة التهريب, أنه عُثر على كمية من حبوب “الكبتاجون” بلغت (77,457) حبة.

وعُثر على كمية من الحبوب بالمحاولة الأخرى بلغت (29,207) كانت مخبأة داخل تجويف اسطوانات الغاز الخاصة بصندوق الطبخ الخاص بالشاحنة.

وقال الزهراني انه بالمحاولة الرابعة عُثر على كمية بلغت (126,590) مائة وستة وعشرون ألف وخمسمائة وتسعون حبة, كانت مُخبأة داخل سقف كابينة القيادة الخاصة بإحدى الشاحنات القادمة للجمرك بعد لفها بشريط لاصق لغرض التمويه.

فيما بلغت الكمية التي ضُبطت في المحاولة الأخيرة (2,066) ألفان وستة وستون حبة, عُثر عليها مُخبأة داخل الجسور الأرضية الخاصة بإحدى المركبات القادمة عبر المنفذ. مشيراً إلى أنه جرى بعد ذلك اتخاذ الإجراءات اللازمة حيال تلك المحاولات.