قالت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاجون” إنها اتخذت قرارا نهائيا بإلغاء مساعدات بقيمة 300 مليون دولار لباكستان والتى كان قد تم تعليقها بسبب تقاعس إسلام أباد عن اتخاذ إجراء حاسم ضد المتشددين وذلك فى ضربة جديدة للعلاقات المتدهورة بين الجانبين.

وتقول إدارة ترامب إن إسلام أباد توفر ملاذا آمنا للمسلحين الذين يشنون حربا منذ 17 عاما فى أفغانستان المجاورة وهو اتهام تنفيه باكستان.