جنائز بالعشرات.. تحقيق يكشف فضيحة قتلى مليشيات طهران في سوريا

0

كشف تحقيق لصحيفة إيرانية معارضة فضيحة كبرى لنظام طهران بعد محاولات التغطية على تشييع جثامين عشرات من قتلى مليشيات الحرس الثوري المنتشرة في سوريا والذين لقوا مصرعهم مؤخرا.

وذكرت صحيفة كيهان اللندنية، الأحد، أن الفترة الأخيرة شهدت مراسم جنائز لقتلى من مليشيات ما تسمى بـ”المدافعين عن الحرم” (أغلب عناصرها مرتزقة متعددي الجنسيات) المقاتلة في سوريا تحت قيادة الحرس الثوري الإيراني، وإخفاء تفاصيلها عن الإعلام.

وقال تحقيق الصحيفة إن طهران شرعت خلال الأسابيع الأخيرة في عمليات نقل جثث مقاتلين مرتزقة لقوا حتفهم جراء غارات في سوريا، مشيرة إلى أن بينهم مقاتلين في فيلق “القدس” الذراع العسكرية الخارجية لها لتنفيذ خطط تخريبية بقيادة قاسم سليماني المدرج على قوائم الإرهاب دوليا.

وذكر أن مراسم لتشييع رفات 5 قتلى من الحرب الإيرانية – العراقية (1980 – 1988) عٌقدت مساء السبت، جنبا إلى جنب مع جنائز لقتلى من تلك المليشيات بحضور عائلاتهم، فضلا عن عناصر أخرى من رفقائهم في القتال وذلك بنطاق مدينة مشهد ثاني أكبر مدن البلاد.

واستطرد أن توابيت المقاتلين المرتزقة من مليشيات (فاطميون، والمدافعون عن الحرم) وغيرها تكون خضراء اللون فقط، في الوقت الذي يتواجد رجال دين وعناصر من الجيش والحرس الثوري إلى جانب عوائل القتلى، ومجاميع من مليشيات الباسيج.