التعاون الإسلامي تدين الهجمات الإرهابية في مالي وبوركينا فاسو

0

أدانت منظمة التعاون الإسلامي، بشدة الهجمات الإرهابية التي وقعت يومي 13 و 15 فبراير 2019م في مالي وبوركينا فاسو, وأصابت وأودت بحياة عشرات الأبرياء.

وقدَّم الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، خالص تعازيه إلى عائلات الضحايا وإلى حكومتي مالي وبوركينا فاسو, مؤكدًا أنه لا يوجد أي دين يُقر قتل الأبرياء.

وشدد على تضامن منظمة التعاون الإسلامي مع حكومتي مالي وبوركينا فاسو في سعيهما لمواجهة العنف والإرهاب واجتثاثه من جذوره.

وأكَّد “العثيمين” مجددًا على المبدأ الراسخ لمنظمة التعاون الإسلامي المتمثل في الرفض القاطع للإرهاب بجميع صوره وأشكاله، ودعمها لجميع الجهود الرامية إلى ضمان الأمن، والسلام، والاستقرار في كل دول المنطقة.

حمّل الأن تطبيقات الوئام

يمكنك متابعة أخر الأخبار أولاً بأول من خلال تطبيقات صحيفة الوئام المتوفرة الأن علي متجر جوجل بلاي أو أبل ستور وتمتع بالمزيد من المميزات المذهلة

او يمكنك متابعة القراءة من متصفحك