السفير النيوزيلندي بالمملكة: الهجوم الإرهابي لن ينال من وحدة الشعب وتنوعه

0

أكد سفير نيوزيلندا بالمملكة العربية السعودية، جيمس مونرو، أن حادثة الهجوم الإرهابي على المسجدين لن تنال من الوئام الوطني النيوزيلاندي بكافة تنوعه الأخوي.

وخلال استقباله في مقر رابطة العالم الإسلامي، قدم السفير النيوزيلندي شكره للرابطة، والبيان الذي أصدرته لإدانة الهجوم الإرهابي، وكذلك أبدى ترحيبه بوفد الرابطة الذي يزور نيوزيلندا.

ومن جانبه، رحب الشيخ الدكتور محمد العيسى، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي، بالسفير النيوزيلندي جيمس مونرو، خلال زيارته لمقر المنظمة.

وكان رابطة العالم الإسلامي أصدرت بيانا، يوم الجمعة الماضي، أكد أن هذا العمل البربري يضاف إلى النماذج الموازية لما يقوم به إرهاب داعش والقاعدة بدمويته البشعة، حيث تؤكد الرابطة دومًا أهمية معالجة التطرف والتطرف المضاد وبخاصة سن التشريعات التي تمنع كافة أشكال التحريض والكراهية ومن ذلك أساليب الازدراء الديني والاثني.

وحذر بيان الأمين العام من أن مثل هذه الأعمال الإرهابية بأسلوبها الغادر والجبان، سوف تحفز لغيرها من الأعمال في ظل التخاذل عن سن تلك التشريعات والتساهل في تربية الأجيال على قيمها الإنسانية والأخلاقية، مشددًا على أنه لا بد من تنظيم الحريات بسقف تشريعي وأخلاقي يمنع من انزلاقها في أفكار تتولد عنها، مثل هذه الفظائع التي أقدمت بجرأتها وتحديها على الاستخفاف بكافة المعاني والقيم والأرواح البريئة، وبلغت قناعة تطرفها الفكري تحمل تبعات هذه الجريمة في سبيل تفريغ شحنة الحقد والكراهية.

وأكد الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي، ثقته في الحكومة النيوزيلاندية بتقديم المتورطين في هذه الجريمة للعدالة كإرهابيين وملاحقة أي كيان إرهابي يتبعونه، ووضع كافة الضمانات لعدم تكراره، سائلًا المولى جل وعلا للضحايا المغفرة والرحمة وللمصابين الشفاء العاجل.