بسبب تقرير… أسعار النفط تتراجع في آسيا

0

ما زالت أسعار النفط تميل إلى الانخفاض في آسيا الجمعة بسبب خيبة الأمل التي نجمت عن التقرير الرسمي حول الاحتياطات الأميركية.

وحوالى الساعة 02,30 بتوقيت غرينتش، سجل سعر برميل النفط الخفيف (لايت سويت كرود) المرجع الأميركي للخام تسليم تموز/يوليو، انخفاضا قدره 51 سنتا ليبلغ سعره 56,08 دولارا في المبادلات الإلكترونية في آسيا.

أما برميل برنت نفط بحر الشمال، المرجع الأوروبي تسليم تموز/يوليو أيضا، فقد تراجع 64 سنتا إلى 66,23 دولارا.

وكانت أسعار النفط سجلت تراجعا كبيرا الخميس متأثرة بانخفاض مخزونات الخام الأميركي الذي جاء أكبر من المتوقع، بينما ما زال المستثمرون يتابعون بحذر كبير الحرب التجارية الأميركية الصينية.

ففي لندن، انخفض سعر برميل برنت الخميس 2,58 دولار بالمقارنة مع سعره الأربعاء. أما في نيويورك، فقد خسر برميل النفط الخفيف 2,22 دولار.

وأفاد تقرير الوكالة الأميركي لمعلومات الطاقة أن الاحتياطات التجارية الأميركية من الخام انخفضت بمقدار نحو 300 ألف برميل بينما كان المحللون يتوقعون تراجعا أكبر. وبلغ الإنتاج 12,3 مليون برميل يوميا ليعود بذلك إلى ذروة تاريخية كان سجلها في نهاية نيسان/ابريل.

وقال مصرف “ايه ان زد” في مذكرة إن “احتياطات النفط تراجعت بشكل أكبر بكثير مما كان متوقعا. وأضاف أن تقرير الكالة الأميركية يزيد من القلق من حجم الانتاج الأميركي في أجواء الطلب الضعيف.وأشار المصرف إلى أن “الإنتاج ارتفع للأسبوع الثاني على التوالي”.

وأشار ادوارد مويا المحلل في مجموعة “أواندا” أيضا إلى أن أسعار الخام “انخفضت فور نشر تقرير الوكالة الأميركية.

وأضاف أن الإنتاج الأميركي يزدادا بسرعة مفرطة على ما يبدو ليتيح للاحتياطات الانخفاض بشكل كبير.

وتابع أن النفط الخفيف يمكن أن يبقى تحت الضغط في الأمد القصير خصوصا إذا بقيت المخاوف بشأن نمو الاقتصاد العالمي مرتبطة بالتوتر التجاري بين الصين والولايات المتحدة.

ويفترض أن تزيد بكين الرسوم الجمركية على سلع أميركية بقيمة ستين مليار اعتبارا من السبت ردا على الإجراءات التي اتخذتها واشنطن في العاشر من أيار/مايو.