محكمة أوروبية تؤيد فرض غرامات بملايين اليورو على سوني وتوشيبا

أيدت أعلى محكمة في الاتحاد الأوروبي حكما صدر بفرض غرامات بقيمة تزيد على 100 مليون يورو (113 مليون دولار) كان قد تم فرضها على شركات سوني وتوشيبا وهيتاشي من بين شركات أخرى في 2015 بسبب التآمر من أجل إبقاء سعر قطع غيار الكمبيوتر مرتفعا.

ورفض قضاة محكمة العدل الأوروبية طلبا بالطعن من الشركات التي تم فرض الغرامات عليها، وتتعلق الغرامات بمحركات الأقراص الضوئية التي أنتجتها الشركات لصالح شركتي الكمبيوتر الأمريكيتين العملاقتين “ديل” و “إتش بي”.

وذكرت المفوضية الأوروبية التي تطبق قوانين المنافسة الصارمة الخاصة بالتكتل الذي يضم 28 دولة، أن الاتحاد الاحتكاري عمل ما بين عامي 2004 و 2008 وشمل عدة موردين أسيويين.

وأكدت المحكمة التي تتخذ من لوكسمبورج مقرا لها، اليوم الجمعة، أن المفوضية تصرفت من خلال حقوقها وأيدت القرار الذي أشار إلى أن سلوك الشركات كان من شأنه تقييد المنافسة الحرة.