مدرب إسبانيا: المنتخب نضج كثيرا في 2023 ونتطلع للقب يورو 2024

أكد لويس دي لا فوينتي، المدير الفني لمنتخب إسبانيا، أن فريقه نضج كثيرا على مدار عام 2023، لكنه أكد ضرورة مواصلة النضج "لكي نصبح فريقا رائعا" بهدف المنافسة على لقب يورو 2024 في ألمانيا.

وقال دي لا فوينتي في مقابلة مع الموقع الرسمي للاتحاد الإسباني لكرة القدم اليوم الاثنين "أعتقد أننا نضجنا كثيرا، لدينا بالفعل شعور أننا فريق مهم، لكن علينا مواصلة النضج حتى نصبح فريقا رائعا عندما تأتي الفعاليات الكبرى، مثل كأس أمم أوروبا، ويكون لدينا خيارات للمنافسة لأقصى حد ممكن".

وأشار "أنه عام نشعر من خلاله بالسعادة والرضا، أنا فخور بما تحقق، ليس فقط بالفوز بلقب دوري أمم أوروبا والتأهل إلى البطولة الأوروبية، لكن بالمسار والطريق الذي سلكناه، والذي أعتقد أنه ينبغي أن يجعلنا نشعر بقدر كبير من الفخر، طريقة تحقيق ذلك".

ونقلت وكالة أنباء "أوروبا برس" عن مدرب إسبانيا قوله "قبل كل شيء مشاهدة الناس سعيدة، استمتعت حقا بمشاهدة الناس سعداء، ليس فقط هؤلاء الذين يعملون والمحترفين ، الذين اختبروا ذلك بشكل مباشر وعلى دراية بالمنافسة... ولكن للكثيرين من الناس الذي شعروا بالحماس، العائلة والأصدقاء والمشجعين، الذين لا نعرفهم مطلقا، والكثير من الناس في إسبانيا الذن شعروا بالسعادة مجددا واستعادوا آمالهم والإيمان بالفريق، الذي أعتقد أنه لديه الإمكانات اللازمة للفوز بشيء مهم في المستقبل".

وتابع "نحن سعداء بإحداث هذه التوقعات، توليد الحماس وجعل الناس متحمسة مرة أخرى، نحن سعداء ونشعر بالفخر بشأن كيفية سير الأمور، الآن علينا أن نتحلى بالهدوء لمعرفة أنه يتوجب علينا مواصلة التطور في هذا الشق".

وأشار "في كل يوم علينا أن نعطي المزيد لأنفسنا، أن نطلب المزيد من أنفسنا  وأن نتمكن من مجاراة المطالب الكبيرة لهذه النسخة لكأس أمم أوروبا، لأننا سنواجه أفضل الفرق في أوروبا وفي العالم، وسنبذل قصارى جهدنا".

وختم دي لا فوينتي بالقول "بعدها سنفوز أو لا نفوز، لأنه في بعض الوقت يكون هناك تفاصيل لا يمكن التحكم بها، ولكن بالنسبة للأمور التي يمكننا السيطرة عليها، كونوا متأكدين من أننا سنقوم بواجبنا".