وفاة 54 شخصا و نقل 400 آخرين إلى المستشفى بسبب ارتفاع درجات الحرارة في هذه الدولة الآسيوية

لقي 54 شخصًا مصرعهم ونُقِل نحو 400 آخرين إلى المستشفى في منطقة باليا في ولاية أوتار براديش بشمال الهند، وذلك خلال الأيام الثلاثة الماضية في ظل ارتفاع درجات الحرارة.

وأفاد الأطباء أن هناك عدة أسباب للوفاة، مشيرين إلى أن الحر الشديد يمكن أن يكون عاملًا.

ونقلت وسائل إعلام هندية عن الأطباء القول: أن معدل التردد على المستشفيات في تصاعد بسبب موجة الحر، حيث تسجل معظم المناطق في الهند درجات حرارة تبلغ 40 درجة مئوية.

وذكرت أن الزيادة المفاجئة في حالات الوفاة وتردد المرضى على المستشفى، بعد إصابتهم بالحمى ومشاكل في التنفس ومشاكل أخرى، أدى لزيادة الضغط على المؤسسات الطبية، مما دفع السلطات لوضع الأطقم الطبية في حالة تأهب.